تكبير الخط A A A

وضع ثلاثة ضباط تحت المراقبة القضائية

بواسطة أمينة بنت حمادي 2016-04-02 20:53:35
وضع ثلاثة ضباط تحت المراقبة القضائية

مثل أمام وكيل الجمهورية بولاية نواكشوط الغربية أمس الجمعة ستة موقوفين بينهم ضابطان في الدرك الوطني وملازم من الجيش ومدني وفتاتان.

المجموعة التي تضم ضابطي الدرك: المختار ابن الجنرال مسغارو قائد أركان الحرس الوطني ، و نجل مساعد قائد المكتب الثالث بقيادة أركان الجيوش عبد الله ولد الزين ولد اسويدات إضافة إلى ملازم في الجيش الوطني يدعى المهدي ولد كلاي ، و مدني يدعى ولد الأحول، تم إيقافها في شقة مفروشة بتفرغ زينه.

وحسب مصادر أمنية فإن الشبان الأربعة قاموا مساء الأربعاء الماضي باستدراج فتاتين إلى إحدى الشقق حيث استعملوا مواد مسكرة، وقد نشب خلاف بينهم أدى إلى حصول معركة نقل على إثرها ولد الأحول إلى المستشفى وهو في وضعية حرجة، ليقوم جيران الشقة بإبلاغ السلطات الأمنية عن الحادث وليتم إلقاء القبض على المجموعة .

المجموعة خضعت للتحقيق من طرف فرقة الدرك المختلطة وحالتهم الجمعة إلى النيابة في ولاية نواكشوط الغربية وقد وجهت لهم تهمة "انتهاك حرمات الله واستعمال المخدرات والخمور"و"التهديد والاعتداء المادي وإهانة القوة العمومية أثناء تأدية مهمتها"، وقد طلبت النيابة بوضع المجموعة تحت المراقبة القضائية وأحالت الملف إلى قاضي التحقيق بالديوان الثالث.